المنتدى الحضري العالمي في دورته العاشرة في أبوظبي

المنتدى الحضري العالمي في دورته العاشرة في أبوظبي

 خلال المنتدى الحضري العالمي في دورته العاشرة في أبوظبي
وجلسة مناقشة تحت عنوان
The Dubai- WCCD Local Data Hub - Catalyzing Urban Innovation
Across the Middle East

تم إنشاء "المنتدى الحضري العالمي" عام 2001 بواسطة "الأمم المتحدة" لمعالجة واحدة من أكثر القضايا إلحاحاً التي تواجه العالم اليوم وهي: (التحضر بوتيرة متسارعة وتأثيره على المجتمعات والمدن والاقتصادات وتغير المناخ والسياسات) - يعد المنتدى الحضري العالمي الذي يعقده "موئل الأمم المتحدة" منصة رفيعة المستوى ومنفتحة للمشاركة الشاملة للتصدي لتحديات التحضر المستدام.

في عام 2020 كان أول مرة تستضيف فيها دولة عربية أهم مؤتمر في العالم حول المدن والمستوطنات البشرية حيث يضم المنتدى أكثر من 1000 متحدث بما في ذلك قادة عالميون وخبراء ومفكرون وأكاديميون وكذلك الوزراء والعمد.

أن المنتدى الحضري العالمي يعد منصة رئيسية تدعم استراتيجية وعمل "موئل الأمم المتحدة" وشركائه من أجل تطبيق جدول الأعمال الحضري الجديد والذي يعد بمثابة وثيقة تحدد معايير الإنجاز العالمية للتنمية الحضرية المستدامة، فضلا عن كون المنتدى فرصة فريدة من نوعها لمناقشة تجارب المدن ذات الريادة في التحضر المستدام حول العالم، حيث يساهم في تفعيل استراتيجية واسعة النطاق لضمان استدامة المدن ثقافيا في ظل بيئة حضرية. 

ويوفر المنتدى الحضري العالمي العاشر منصة دولية لصناع القرار على مستوى الحكومات والقطاع الخاص والخبراء والأكاديميين في مجال العمارة الصديقة للبيئة لتبادل خبراتهم بشأن إنشاء "المدن الذكية" وفنون التطور الحضري في المستقبل ورفع مستوى الوعي حول العمران المستدام.