اطلاق مؤشر النضج الإحصائي ضمن مشروع التعداد السجلي 2020 في عجمان

اطلاق مؤشر النضج الإحصائي ضمن مشروع التعداد السجلي 2020 في عجمان

عقدت اللجنة العليا للتعداد السجلي واللجنة العليا للتركيبة السكانية أولى اجتماعاتها لعام 2020 ، برئاسة الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط رئيس اللجان العليا للتعداد السجلي والتركيبة السكانية في عجمان، من أجل الإطلاع ومناقشة الوضع الحالي للتعداد السجلي 2020 لإمارة عجمان و الذي يهدف إلى إنشاء سجل مركزي لبيانات السكان والمساكن والمنشآت من توفير بيانات ذات جودة عالية وتغطية شاملة ومحدثة بصفة آنية . وسيتم تنفيذ المشروع وفقا لأفضل وأرقى الممارسات والمنهجيات والتوصيات الدولية في تنفيذ مشروع التعداد السجلي الموحّد وكما تم عرض ومناقشة دليل مؤشر النضج الاحصائي وتحديات التركيبة السكانية.‬ ‫ويعتبر مشروع التعداد السجلي الموحّد 2020، من المشاريع الاحصائية ذات الأولوية والتي يعمل مركز عجمان للإحصاء والتنافسية إلى الإعداد لها وتنفيذها حسب الخطة في عام 2020 من أجل دعم وتوفير إحصاءات منسقة وذات جودة عالية وإنشاء سجل سكاني محدث.‬
‫وحضر الاجتماع أعضاء اللجنة اللواء الشيخ سلطان بن عبد الله النعيمي القائد العام لشرطة عجمان ، و سعادة م. عبدالله محمد المويجعي رئيس مجلس إدارة غرفة عجمان وسعادة عبد الرحمن محمد النعيمي، مدير عام دائرة البلدية والتخطيط، والمهندس الدكتور سعيد سيف المطروشي أمين عام المجلس التنفيذي، وسعادة علي عيسى النعيمي مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية، وسعادة الدكتورة هاجر سعيد الحبيشي المديرة التنفيذية لمركز عجمان للإحصاء والتنافسية.‬ ‫وأطلق سمو الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس اللجنة مؤشر النضج الإحصائي الذي يهتم بمعرفة مدى نضج المؤسسات الحكومية المحلية في امارة عجمان.‬ ‫وقدمت د. هاجر سعيد الحبيشي المدير التنفيذي لمركز عجمان للإحصاء والتنافسية عرضاً تقديمياً عن مؤشر النضج الاحصائي حيث تناول العرض تعريف المؤشر وأهميته وأهدافه ونطاقه ومراحل قياسه بالإضافة الى معايير المؤشر ومنهجية قياسه ومستويات الالتزام بالاجراءات اللازمة وبمعايير النضج الاحصائي .‬ ‫كما تم مناقشة منهجية تنفيذ التعداد السجلي 2020 في جمع البيانات من السجلات الادارية لدى الجهات المعنية وانتاج المؤشرات والبيانات الاحصائية بصفة آنية.‬ ‫وعرضت د. الحبيشي عرضا تقديميا عن تقييم الوضع الحالي للتعداد السجلي وأهم التحديات التي تواجهه كما تم عرض" نظام السجل السكاني " الذي سيتم إطلاقه في القريب العاجل ،حيث سيتيح النظام الفرصة لأفراد المجتمع الدخول الى النظام وتسجيل كافة بياناتهم الديموغرافية والاقتصادية والعلمية والعملية، وقد صمم النظام بشكل جيد ومرن .